القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

العاصمة الأردنية “عمّان” تشارك العالم بإطفاء الأنوار

نظمت الجمعية الملكية لحماية الطبيعة في العاصمة الأردنية “عمّان” مسيرة شموع ضمن فعاليات الحملة العالمية “ساعة الأرض” للعام2016 ,حيث تم إطفاء الأنوار في الشارع الذي تمّت فيه المسيرة وكافة المرافق الرئيسية. وتهدف الحملة العالمية لمواجهة الاحتباس الحراري من خلال رفع مستوى الوعي حول المخاطر البيئية الناجمة عن الاستخدام المسرف للطاقة، والذي من شأنه استنزاف الموارد الطبيعية. وبحسب مدير الجمعية الملكية لحماية الطبيعة “يحيى خالد” فإن مواجهة الاحتباس الحراري تتطلب تكاتف الجهود على جميع الأصعدة والمستويات للحد من التلوث، لافتاً إلى أنّ إطفاء الأضواء خلال “ساعة الأرض” هي عبارة عن خطوة رمزية لها دلالتها. وأوضح خالد أن المحافظة على البيئة يحتاج مشاركة الجميع كما أنه ليس أمراً منوطاً بالمؤسسات فقط، بل يتعداه لتشجيع المواطنين على اتّباع كافة التدابير المناسبة للمحافظة على البيئة والحد من ظاهرة التغيّر المناخي، مؤكداً أنّ الجمعية من خلال برامجها ومشاريعها تدعو لتبنّي سلوكيات جديدة، منها ركوب الدراجة بدلاً من السيارة، وممارسة الرياضة في الهواء الطلق، وغيرها من الأنشطة التي تسهم في الحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون. من جهتها، قالت مديرة العلاقات العامة في الجمعية السيدة منى الطاق: “تهدف حملة “ساعة الأرض” إلى رفع مستوى الوعي لدى الأفراد والمؤسسات، لاتخاذ خطوات جادة لخفض معدّلات الاستهلاك ووقف الهدر في الموارد الطبيعية، من أجل تغيير ممارساتنا اليومية والمساهمة في توفير الكهرباء وخفض الانبعاثات الكربونية للحفاظ على البيئة.” يشار إلى أنّ “ساعة الأرض” هو حدث عالمي يتمّ خلاله إطفاء الأضواء والأجهزة الإلكترونية غير الضرورية لمدة ساعة واحدة في آخر سبت من شهر آذار من كل عام، وذلك لرفع مستوى الوعي بخطر التغيير المناخي. وكانت حملة “ساعة الأرض” قد انطلقت لأول مرة من مدينة سيدني الأسترالية عام 2007 حيث استخدمت المطاعم شموعاً للإضاءة وكذلك المنازل والمباني البارزة.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر