القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

العادات اليومية.. كيف تؤثر على حرق الدهون؟

يمارس البعض عادات يومية خاطئة من دون أن يفكروا في مدى تأثيرها السلبي على صحتهم، وعلى حرق الدهون الزائدة خصوصاً. ويؤكد خبراء التغذية أن الكثير من الأشياء التي نقوم بها يومياً، قد تتسبب في تعطيل عملية التمثيل الغذائي، وإبطاء حرق السعرات الحرارية. ليس بالضرورة أن ترتبط هذه العادات بنوعية الطعام الذي نستهلكه أو كمياته، بل هناك بعض الممارسات الأخرى والسلوكيات التي تنعكس سلبياً على حرق الدهون. في ما يأتي نحدد لكم 5 من العادات اليومية الضارة، حاولوا تجنبها قدر الإمكان.

تأخير الفطور من العادات اليومية الضارة

فطور ينصح الخبراء بتناول وجبة الفطور بعد ربع ساعةٍ من الاستيقاظ، ويمكن أن تطول هذه المدة حتى ساعة واحدة. إلا أنه لا يُفضل تأخيرها لأكثر من ذلك، خصوصاً لوقتٍ قريبٍ من موعد تناول الغداء، لأنها من أهم الوجبات الرئيسية. وهي تلعب دوراً مهماً في تقوية الذاكرة، تعزيز مناعة الجسم، ومنحه الطاقة اللازمة للحركة طوال اليوم. ويساعد تناول هذه الوجبة في وقتٍ مبكر، على منح جسمكم الطاقة، ويعزز من عملية حرق السعرات الحرارية.

التوقف عن شرب القهوة نهائياً

العادات اليومية يقرر كثيرون التوقف عن شرب القهوة لحماية قلوبهم، والابتعاد عن الآثار السلبية التي يسببها الإفراط في تناولها. إلا أن فنجانين يومياً لا يشكلان ضرراً، بل على العكس، قد يساعدان على تحسين عملية حرق الدهون. وبحسب المتخصصين، يتم امتصاص الكافيين في مجرى الدم بسرعةٍ كبيرة، ما يسرّع معدل ضربات القلب ويوفر دفعة التمثيل الغذائي. إلا أنهم يؤكدون عدم تجاوز الثلاثة فناجين يومياً، مع عدم إضافة مبيضات أو كمياتٍ كبيرةٍ من السكر.

عدم شرب الماء بكميات كافية من العادات اليومية الخاطئة

ماء يقول الخبراء إن كل العمليات الحيوية التي تتم في جسم الإنسان، تعتمد بشكلٍ أساسي على الماء. وبالتالي، فإن عدم شرب كمياتٍ كافيةٍ من الماء يومياً، يؤثر بشكلٍ سلبي على الصحة العامة، وبالطبع على عملية حرق الدهون. يُنصح البالغون بشرب ما لا يقل عن  8 أكواب من الماء يومياً. فهذه المادة هي مكون رئيسي وضرورة لأداء جميع الوظائف الحيوية في الجسم.

هوس الرجيم لن يساعدكم

يظن البعض أن أفضل سبل خسارة الوزن، اتباع نظام غذائي قاسٍ، والامتناع عن تناول الدهون تماماً. إلا أن هذا الأمر ليس صحيحاً وغير مثبت بأي دلائل علمية. ففي الواقع، يقوم الجسم في هذه الحال بحرق كميةٍ أقل من السعرات الحرارية، للحفاظ على الطاقة التي سيحتاج إليها على مدار اليوم. لذلك يعد تناول ثلاث وجبات متوازنة يومياً، أفضل كثيراً من حرمان الجسم من العناصر الغذائية التي يحتاج إليها. كما أنه يعزز عملية حرق السعرات الحرارية الزائدة، وبالتالي خسارة الوزن على نحوٍ أفضل.

الجلوس لوقتٍ طويل يضركم

حتى وإن كنتم تمارسون الرياضة بصورةٍ منتظمة، لن يحميكم هذا من أضرار الجلوس لأوقاتٍ طويلة. وتشير دراسات علمية إلى أن الأشخاص الذين يجلسون طويلاً أكثر عرضةً للإصابة بأمراض القلب والسكري، عدا مشكلات العظام والعمود الفقري. ويؤثر الجلوس على عملية حرق السعرات الحرارية، بخلاف الوقوف الذي يساعد على حرق بعض الدهون الزائدة. لذلك ينصح الخبراء بقطع فترات الجلوس بالوقوف قليلاً، أو الذهاب إلى مكتب أحد الزملاء بدلاً من مهاتفته. 5 خطوات لزيادة الثقة في النفس [vod_video id=”5SGTAlHQQbSYgqbQSRKoXg” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر