النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

بالفيديو.. أحد الزاوار عانى من أزمة قلبية.. هنا أكثر بيوت الرعب جنوناً في العالم!

بالفيديو.. أحد الزاوار عانى من أزمة قلبية.. هنا أكثر بيوت الرعب جنوناً في العالم! image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

تجربة منازل الرعب قد تكون أمراً ممتعاً للبعض، ولكن التجربة قد تكون مروعة عندما يتحول الأمر إلى رعب حقيقي بدلاً من المزاح، وهو ما يحدث في منزل الرعب “McKamey Manor” الموجود في سان دييغو في كاليفورنيا، وهي التجربة التي تستمر 8 ساعات.

وبحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية، فإنه لا أحد استطاع قضاء أكثر من 6 ساعات داخل هذا الجحيم، حيث الرش بالدماء وحلاقة رؤوس الضيوف، والصفع وأكل القيء وغيرها من الأشياء المروعة.

وعلى الرغم من ذلك يوجد نحو 24000 زائر على قائمة الانتظار للتجربة التي يمكن أن تسبب أزمات صحية، بحسب ما أفادت صحيفة “غارديان” البريطانية، حيث يجبر الضيوف على توقيع تنازل، ويصر المنزل على إجراء فحوص طبية للزائر لضمان عدم وجود أي حالات طبية خطرة للمشاركين، حيث سبق وأن أصيب أحد الزوار في عام 2008 بأزمة قلبية خطيرة كادت أن تودي بحياته.

وتستخدم المؤثرات الخاصة والرسوم المتحركة والممثلون والحيوانات الحية مثل الرتيلاء والعناكب والجرذان لإرسال الضيوف بعيدا حيث الارتعاش والبكاء، ويقوم المنزل بتصوير مقطع مصغر لما يحدث مع كل زائر وينشره على قناته على “يوتيوب”، والتي يتابعها ما يقرب من 39 مليون مشاهد.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع