النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

“الرأس الذهبية” تقود ريال مدريد لتحقيق لقب السوبر الأوروبي للمرة الثالثة في تاريخه‎

“الرأس الذهبية” تقود ريال مدريد لتحقيق لقب السوبر الأوروبي للمرة الثالثة في تاريخه‎ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

قاد النجم الإسباني سيرجيو راموس فريقه ريال مدريد الإسباني للتتويج بلقب كأس السوبر الأوروبي للمرة الثالثة في تاريخه بعد تغلبه على مواطنه نادي إشبيلية بثلاثة أهداف لهدفين على ملعب لاركندال في النرويج.

وافتتح المهاجم الشاب ماركو أسينسيو أهداف المباراة بضربة صاروخية من خارج منطقة الجزاء سكنت الزاوية في أعلى الزاوية اليمنى من المرمى، لتعلن الهدف الأول للميرينغي في الدقيقة 21 من الشوط الأول.

وقبل نهاية الشوط الأول بأربع دقائق أحرز النادي الأندلسي هدف التعادل من تسديدة مباغثة سكنت على يمين الحارس كاسيا، وكاد ريال مدريد أن يضيف الهدف الثاني قبل صافرة النهاية بعد أن لعب فاسكيز كرة عرضية لإيسكو الذي حولها إلى المرمى في رأسه، لكن تألق الحارس منع الهدف الثاني للريال.

وانتهى الشوط الأول بأداء متوازن بين الفريقين، ليبدأ الشوط الثاني بداية قوية من قبل الريال الذي أضاع فُرص عديدة لتحقيق الهدف الثاني، وحصل فيتولو لاعب اشبيلية على ضربة جزاء بعدما تلاعب في دفاعات ريال مدريد، ليسقطه راموس أرضاً ويعلن الحكم عن ضربة جزاء للنادي الأندلسي، نفذها زميله  كونوبليانكا بنجاح في الدقيقة 72 من عمر الشوط الثاني.

وبنفس سيناريو مباراة العاشرة أحرز راموس هدف التعادل برأسه الذهبية في الدقيقة الثالثة من الوقت الإضافي، ليعلن بعدها الحكم نهاية الشوط الثاني، لتتجه المباراة نحو الأشواط الإضافية.

وصمد دفاع النادي الأندلسي أمام هجمات ريال مدريد الذي أضاع  العديد من الفرص، حتى الدقيقة 119، ليحرز كارفخال هدف التتويج باللقب لريال مدريد بعد أن تلاعب بدفاعات إشبيلية، ليحصل الريال على لقب كأس السوبر الأوروبي للمرة الثالثة في تاريخة.

وشهدت التشكيلة الأساسية لريال مدريد غياب عدد كبير من نجومه، أبرزهم الدون البرتغالي رونالدو، وغاريث بيل، وتوني كروس، وكيلور نافاس وبيبي، ولم يشرك المدرب الفرنسي زين الدين زيدان خاميس رودريجز، ولوكا مودريتش، وكريم بنزيمه.

وكانت مباراة السوبر أول مباراة لإشبيلية مع المدرب الجديد سامباولي، ورحل عنه عدد من نجومه خلال فترة الإنتقالات الجارية.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع