النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أخبار منوعة
  • أسرة
  • أسرة خليجيات
  • أفلام
  • السعودية
  • برامج رمضان 2018
  • برامج روتانا
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • رسالة
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • طارق شو
  • لايف ستايل
  • مجتمع
  • مسلسلات رمضان 2018
  • مسلسلات رمضان 2019
  • مشاهير
  • مشاهير منوعات
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

“الحمض النووي” يكشف تعدّد أنساب الأوروبيين

“الحمض النووي” يكشف تعدّد أنساب الأوروبيين image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

ساعد تحليل للحمض النووي (دي. إن. إيه) المستخلص من جمجمة ومن ضرس لرفات بشري عتيق، اكتشفا في منطقة جنوب القوقاز بجورجيا في تصنيف أسلاف الأوروبيين المُحدَثين الذين ينحدرون من سلالات عديدة.
وقال العلماء إنّهم قاموا بفحص التسلسل الجيني لجينومين من فردين -يرجع عمر الأول إلى 13300 عام والثاني 9700 سنة- ليجدوا أنهما يمثّلان نسَباً وذريّة لم تكن معروفة من قبل و تنتشر بصورة كبيرة في التركيب الوراثي لجميع الأوروبيين المُحدَثين تقريباً.
وكان هذان الفردان ضمن جماعات من البشر تعيش على الصيد وجمع الثمار استوطنت منطقة القوقاز -التي تلتقي عندها روسيا وجورجيا- منذ نحو 45 ألف عام بعد أن ارتحلت أنواع البشر التي ننتمي إليها من أفريقيا لإعمار بقاع أخرى من العالم فيما كانت أوروبا آنئذ يقطنها إنسان النياندرتال إحدى سلالات تطوّر الجنس البشري.
وقال العلماء إنّ سكّان منطقة القوقاز الذين يعيشون على القنص وجمع الثمار أصبحوا منعزلين فيما بعد فترة ألف عام خلال الحقبة الأخيرة من العصر الجليدي.
وأضافوا أنّ ذوبان الجليد في نهاية العصر الجليدي جعل سكان منطقة القوقاز يتصلون بالشعوب الأخرى، ما فتح الباب أمام ثقافة جديدة لركوب قطعان الخيل ومكّنهم من غزو غرب أوروبا منذ نحو خمسة آلاف عام ليجلبوا معهم مهارات تتعلق بتصنيع المعادن ورعي الحيوانات.
وفي إطار الدراسة التي أوردتها دورية (نيتشر كومينيكيشنز) قال رون بنهاسي أستاذ الآثار بجامعة دبلن إنّ سكان القوقاز كانوا يعيشون على الصيد وجمع الثمار وكانوا يقيمون في كهوف في جماعات صغيرة لا تتعدى 20 أو 30 فرداً.
وقال تنجيز مشفيلياني من المتحف الوطني في جورجيا إنّ إحدى مجموعتي الرفات عثر عليها في كهف كوتياس كليدي قرب قرية سفيري بغرب جورجيا، واكتشفت الثانية على بعد 40 كيلومتراً من الأولى بكهف ساتسوربيليا قرب قرية كوميستافي.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع