القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

جربوا هذه الأشياء للتخلص من الشعور بالتوتر

مع تسارع وتيرة الحياة اليومية، وتزايد المسؤوليات والضغوطات، يصبح الشعور بالتوتر أمراً معتاداً، يعاني منه الملايين بصفة مستمرة. ولا يقتصر التأثير السلبي لهذا الشعور على تغيّر السلوك والتحوّل إلى العصبية وفقدان السيطرة على ردود الفعل، إنما قد يتطور للتأثير على الصحة العامة. ترجع دراسات الإصابة بعددٍ من الأمراض مثل السكري وارتفاع ضغط الدم، إلى التوتر المستمر، الذي يمكن أن يؤدي إلى الوفاة. وبينما تفكرون في طرق لاحتواء التوتر، يطلعكم المتخصصون على الدور الفعال الذي تلعبه بعض الأشياء التي يسهل الحصول عليها، في تحجيم هذا الشعور. في ما يأتي قائمة بمجموعةٍ منها، جربوها واختبروا تأثيرها بأنفسكم.

جربوا الزيوت العطرية للتخلص من الشعور بالتوتر

الزيوت العطرية تشير العديد من الدراسات، إلى فاعلية استنشاق الزيوت العطرية في علاج الاكتئاب، وتخفيف الضغط العصبي. كما أنكم تحصلون على نتيجة شبيهة بالراحة التي تشعرون بها عند استخدام هذه الزيوت في عمليات التدليك. لذا، ينصحكم الخبراء بوضع قوارير الزيوت العطرية في منازلكم لتبثّ الرائحة من وقتٍ إلى آخر، لتخلصوا بيوتكم من أي توتر أو طاقة سلبية. ولكم مطلق الحرية في اختيار الروائح التي تفضلونها. إلا أننا نوصيكم بزيت اللافندر الذي يساعد على الاسترخاء أكثر من غيره.

استخدام النباتات يقلل الشعور بالتوتر

النباتات لا تقتصر فائدة النباتات التي تضعونها في منازلكم على الزينة فحسب، إلا أنها أحد سبل تخفيف التوتر وفقاً لبعض الأبحاث. إذ يستخدم المتخصصون، مصطلح التلامس مع الطبيعة، ويشيرون إلى تأثيره الكبير في التخلص من الاكتئاب. هذا بالإضافة إلى خفض ضغط الدم، وتحسين التركيز والذاكرة. لذا، حاولوا إيجاد مساحات خضراء في محيطكم، واجعلوا الهواء الذي تتنفسونه أكثر نقاءً، والمسوا بأنفسكم التحسن الذي ستشعرون به.

اشربوا فنجاناً من الشاي

شاي في حال كنتم من عشاق القهوة، وتشربون فنجاناً منها كل صباح، فسيفيدكم كثيراً استبدالها بالشاي. فأوراق الشاي، الأخضر والأسود غنية بالـL-theanine، وهو أحد الأحماض الأمينية، الذي يعتبر مهدئاً طبيعياً للتوتر. كما أنه يساعد على الاسترخاء، والنوم بشكلٍ أفضل خلال ساعات اليوم. وسيكون جيداً أن تشربوا يومياً كوباً من شاي البابونج، فهو خالٍ من الكافيين، وسيمنحكم الشعور بالراحة.

الأغطية الثقيلة تحتويكم

الشعور بالتوتر أشارت دراسة حديثة إلى وجود ما يطلق عليه جاذبية الأغطية، وهو الاتجاه الذي ساد مؤخراً كشكلٍ من أشكال العلاج النفسي. ووجد الباحثون، أن استخدام البطانيات الثقيلة هو أمر له أثر مهدئ للجسم، إذ يمثل ما يشبه العناق المريح. وهو ما يساعد على تخفيف الضغوطات عن جهازكم العصبي، ويجعلكم تحظون بنوم أفضل ليلاً.

 الضوء الساطع يزيل الشعور بالتوتر

الضوء هل سمعتم من قبل عن العلاج بالضوء؟ تستخدم هذه التقنية بكثافة خلال الفترة الأخيرة، خصوصاً لعلاج مرضى الاكتئاب الموسمي، من خلال محاكاة الضوء الطبيعي للشمس. وإذا كنتم لا تخرجون كثيراً من المنزل، وتشعرون أن هذا الأمر هو أحد أسباب شعوركم بالتوتر، فالحل هو تعريض أنفسكم لمصدر ضوءٍ أبيض قوي لمدة 30 دقيقة يومياً. شاهدوا.. أحلام تحذركم من وجود مشاكل عاطفية [vod_video id=”EpTSE8vpjOlOtplBJcT1w” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر