إعلان

الموقع الرسمي لمجموعة روتانا

أبرز الأخبار والبرامج والمسلسلات والفيديوهات حسب الطلب

واشنطن
break

الأولى عالميا.. واشنطن تسعى لتقنين استخدام بقايا الإنسان كسماد عضوي

الثلاثاء 23 أبريل 2019
08:34 AM بتوقيت السعودية

التخلص من الجثث أمر شائع وطبيعي في جميع بقاع الأرض منذ نشأة الخليقة، وبتطور الحضارات تطورت وسائل التخلص من الجثث، ما بين الدفن أو التحتيط وحتى حرق الجثة والتخلص من رفاتها بنثرها في الجو أو البحر، والآن هناك من يرى أن التخلص منها هو هدر لمادة طبيعية يمكن الاستفادة منها في أمور الزراعة.

ويمكن أن تصبح ولاية واشنطن أول مدينة في العالم تسمح باستخدام البقايا البشرية كسماد في إطار خطط جديدة يناقشها المشرعون في الولاية.

وبحسب موقع “التليغراف” البريطاني، ناقش المشرعون، يوم الجمعة الماضي، مشروع قانون يسمح للمواطنين بتنظيم التخلص من بقايا رفاتهم لإنتاج السماد العضوي الطبيعي بعد وفاتهم.

ويستشهد مشروع القانون بالبحوث التي تدعي أن الرفات البشرية ستكون آمنة للاستخدام في الحدائق السكنية، ولا تبعث رائحة شأنها شأن أي شيء آخر غير التربة.

ويدعي أنصار مشروع القانون أن هذا الأمر يأتي وسط طلبات كثيرة بشأن جنازات صديقة للبيئة توفر بديلا للمدافن التقليدية.

وتخطط “كاترينا سبيد” مؤسسة منظمة “ريكومبوس”، لاستخدام رقائق الخشب والتبن وبذور البرسيم لتحويل الأجساد إلى تربة خصبة وقالت: “الموافقة على مشروع القانون تقربنا خطوة نحو مستقبل تكون فيه كل وفاة تساعد على خلق تربة صحية وشفاء كوكبنا”.

وتابعت: “إنه اتجاه ضروري؛ للحد من الوقت الذي نقضيه في التفكير في خيارات ما بعد الوفاة، ولكن الحقائق البيئية تضغط علينا لتطوير بدائل للتحنيط باستخدام المواد الكيميائية، وحرق الجثث التي تولد الكربون واستخدام الأراضي الضخمة كمتطلبات للمقابر التقليدية”.

وبعد أن تم تمرير مشروع القانون يوم الجمعة، وصل إلى مكتب المرشح الرئاسي والحاكم الأمريكي “جاي انسلي”، 68 عاما، ومن المتوقع أن يوقع عليه في غضون أيام كنصير منذ زمن طويل للابتكار البيئي.

وأفادت تقارير بأن مشروع القانون قد مر عليه عدة سنوات، وأنه خضع لتجربة باستخدام 6 جثث ووضعها في التربة بشكل عضوي، وقال التقرير إن النتائج كانت إيجابية وأن التربة كانت تفوح منها رائحة التربة ولا شيء آخر، كما ذكر تقرير العام الماضي أن الإجراء يمكن أن يكلف 5500 دولار.

توأم متطابق حتى في الحوادث.. صدما شرطيين بحادثين منفصلين خلال نفس التوقيت!

شاهد أيضاً:

الثلاثاء 23 أبريل 2019
08:34 AM بتوقيت السعودية