النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

الأمير الوليد يستقبل سفير كينيا

الأمير الوليد يستقبل سفير كينيا image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

استقبل الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة، بمكتب سموه بالرياض السيد محمد عبدي محمود، سفير كينيا لدى المملكة العربية السعودية.

في بداية اللقاء شكر السفير الأمير الوليد على إتاحة الفرصة للقاء سموه، حيث تعتبر هذه الزيارة الأولى له منذ توليه منصبه سفيراً لكينيا لدى المملكة العربية السعودية. وأثنى السفير على إنجازات الأمير الوليد في كافة المجالات؛ حيث يقوم سموه بدور كبير في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، كما تطرّق إلى استثمارات الأمير الوليد المحلية والإقليمية والعالمية من خلال شركة المملكة القابضة.
وعبّر السفير عن مدى امتنانه للجهود التي يبذلها الأمير الوليد لدعم التطوّر الاقتصادي في أفريقيا وإسهاماته المستمرة والمتنوّعة فيما يتعلّق بالمشاريع الإنسانية.

يذكر أن مؤسسة الوليد للإنسانية التي يرأسها الأمير الوليد بـمبلغ تبرعت بمبلغ وقدره 500 ألف دولار أمريكي لبناء وترميم مدارس للأطفال، تحت إشراف حكومة كينيا في عام 2005م.
كما تبرعت المؤسسة في عام 2006م بمبلغ وقدره مليون دولار أمريكي لتعزيز عمليات برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة الذي قدّم المساعدة لأكثر من 3.5 مليون مواطن كيني تضرّروا من موجة الجفاف التي اجتاحت البلاد. ودعمت المؤسسة في عام 2008م مبادرة التخلّص من الديدان المقدّمة من قبل Partnership for Child Development بمبلغ وقدره 356,500 دولار أمريكي، والتي تهدف إلى التخلّص من الديدان التي تعيق نمو الأطفال وتعرقل دراستهم.

وفي عام 2006م، قام الأمير الوليد بزيارة رسمية إلى العاصمة الكينية نيروبي والتقى بالرئيس الكيني في القصر الرئاسي. وفي عام 2005م، قلّد فخامة الرئيس الكيني سموه بأعلى وسام وطني في الدولة.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع