القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

اكتشاف فريد من نوعه.. رأس ذئب عمره 40 ألف عام

لاتزال الأرض تخبئ في جوفها أسرارها، ويسعى الإنسان لكشفها، وآخر تلك الاكتشافات عثور العلماء في سيبيريا على رأس مقطوع لذئب عملاق بكامل هيئته يبلغ عمره نحو 40 ألف عام.

ووفقًا لصحيفة “ميرور” البريطانية فإن هذا الاكتشاف الحديث يؤكد أن الحيوانات الضخمة كانت تسير على وجه الأرض منذ 40 ألف عام، مضيفة أن الرأس الذي عثر عليه يبلغ طوله نحو 40 سم؛ أي نحو نصف الطول الكامل للذئب الحديث.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”775126,775127,775128″]

وأكدت الصحيفة أن الرأس كان محفوظًا في التربة بمنطقة ياكوتيا في سيبريا وعثر عليه سليمًا بكامل أسنانه، ولم يتضح سبب قطع رأس الذئب ولكن رجح العلماء أنه ربما تعرض للصيد من قبل الإنسان.

وأوضحت الصحيفة أن هذا الاكتشاف فريد من نوعه وسيقوم العلماء في المتحف السويدي للتاريخ الطبيعي لفحص الحمض النووي للحيوان المفترس؛ لمعرفة معلومات عن الحيوانات قديمًا ومقارنتها بالذئاب والأسود الموجودة اليوم.

[more_vid id=” D0YWQ07RXlmD6P5Pkp3CFQ” title=”صياد يأكل قلب الذئب القائد بعدما قتل المجموعة بأكملها” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر