إعلان

الموقع الرسمي لمجموعة روتانا

أبرز الأخبار والبرامج والمسلسلات والفيديوهات حسب الطلب

اعطني عمرا وارمني في البحر.. صياد ينقذ رضيعا من قلب المحيط بطريقة إعجازية!
break

“اعطني عمرا وارمني في البحر”.. صياد ينقذ رضيعا من قلب المحيط بطريقة إعجازية!

الثلاثاء 06 نوفمبر 2018
06:38 PM بتوقيت السعودية

“أعطني عمرا وارمني في البحر”، من كان يتصور أن هذا المثل، الذي يعبر عن معجزات الموت والحياة، يمكن أن يتحقق في قصة إعجازية، بطلها طفل رضيع!

إعلان

وأنقذ بحار نيوزيلاندي، الطفل البالغ من العمر عاما ونصف، بعد أن وجده في وسط المحيط، خلال رحلة صيد، في حادثة وصفت بأنها غير قابلة للتصديق.

تفاصيل القصة الغريبة أوردتها صحيفة “تليغراف” البريطانية، الثلاثاء، موضحة أن الطفل اختفى أثره، بعد أن ابتعد عن المخيم الذي كانت توجد فيه أسرته، على ساحل “ماتاتا”، بخليج “بلنتي” شمال المحيط الأطلنطي.

وقال الـ صياد المدعو “غوس هوت”، الذي أبحر في المحيط لصيد السمك: “أحسست كأنني رأيت شيئا في البحر، في البداية توقعت أنها لعبة، فأمسكتها من ذراعيها”.

وأضاف: “كنت معتقدا أنها لعبة، لكنني تأكدت أن الشيء الذي أمسكت به كان طفلا، بعد أن بادر بالبكاء، ولحسن الحظ كان حيا وتمكنت من إنقاذه”، وتابع: “كان وجهه كالخزف مع شعره القصير المبلل، وقلت يا إلهي هذا رضيع وهو حي”.

كما تحدث والدا الطفل الرضيع، الذي يدعى “ملاشي”، قائلين إنهما تعرضا لصدمة كبيرة، بعد اكتشافهما أن المحيط ابتلع طفلهما، وأوضحت الأم “جيسيكا وايت”، أن الحادث كان مروعا، بعد أن أخبرني مدير المخيم، أنه تم إنقاذ شخص من المحيط للتو، لكن طفلها الرضيع مفقود”.

وأضافت أنها عندما التقت ابنها، كان لونه متغير ويميل إلى البرتقالي، ويرتجف من البرد وجسمه أنحف قليلا، مشيرة إلى أن طفلها الرضيع يستيقظ عادة في الساعة الثامنة صباحا، ومنعه والده في اليوم السابق من الدخول إلى المياه، لكن عند تتبع آثار قدميه، تبين دخوله إلى المياه، للهو ومع صوت الأمواج المرتفع لم نسمع صوته أو ندرك فعلته”.

صياد أمريكي يظل 3 ساعات على ظهر حوت ضخم لإنقاذه

شاهد أيضاً:

الثلاثاء 06 نوفمبر 2018
06:38 PM بتوقيت السعودية