القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

اختراع صادم في الصين.. يكشف مشاعر الطلاب

كشف صينيون عن اختراع جديد خاص بطلبة المدارس، حيث قاموا بتزويد قاعات مدرسة بتقنيات ذكية لاختبار وجوه التلاميذ ومشاعرهم، وفحصها طيلة الوقت، وتحديداً كل 30 ثانية.

وبحسب ما نقل موقع «بيزنس إنسايدر»، فإن المدرسة الواقعة في مدينة «هانغزهو»، غربي الصين، تقوم بفحص وجوه التلاميذ، رغم أنها واجهت انتقادات بسبب هذا الحضور الطاغي للآلة في مجال التعليم.

وتتصف التقنية في تحديد هوية التلميذ، كما أنها تميز انفعالاته فترى ما إذا كان مضطربًا أو خائفًا، وحتى إذا داهمه النوم، تقوم بالتقاطه على الفور.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”600014,600015,600016,600017,600018″]

وأضحت تقنية التعرف على الهوية من خلال الوجه أمرًا واسع الانتشار في الصين، ويجرى الاعتماد عليها لتفادي بعض الجرائم، من خلال تصيد أفراد تبدو عليهم علامات الاضطراب أو أعراض الحركة الزائدة وسط جموع الناس.

وتستخدم التقنية في مطاعم ومكتبات المدارس، عوض عن اضطرار الطالب في كل مرة إلى سحب البطاقة من محفظته.

ويتعرض حضور كاميرات المراقبة في الصين لانتقادات واسعة، ويرى الرافضون أنها تنتهك خصوصية الناس، لاسيما حين يجرى تثبيتها في أماكن للترفيه مثل المسابح، وفي حال تعرضت كلمتها المرورية للاختراق تصبح حياة الناس الخاصة منتشرة للجميع.

[more_vid id=”tKphW40jqYhM32mkYyPkBg” title=”لحظة صادمة لانفجار هاتف في وجه شابة في الصين” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر