القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

احذر.. تعريض طفلك لهذه الاختبارات يأتي بنتائج عكسية

يحاول الآباء والأمهات معرفة قدر محبة أطفالهم لهم أو لأي شخص من المقربين وبالتالي يضعون طفلك في اختبارات نفسية ليعبر الطفل لهم عن مدى حبه أو مدى خوفه على حسب الموقف الذي يتم به الاختبار، والواقع أن هذه الاختبار تتسبب في أزمة نفسية للطفل وتشعره بعدم الأمان وتقلل من مصداقية الجميع أمامه لذا احذر هذه الاختبارات.

  • إخبار الطفل بفقدان أحد الأشخاص الهامين في حياته مثل الأب أو الأم أو أحد الأخوة على سبيل المزاح أو معرفة قدر هذا الشخص عنده، وقتها سيعبر الطفل ببديهية شديدة عن حزنه لفقد من يحبه ويحزن بالفعل ثم يكتشف أنه مجرد اختبار فلا يصدق كلام من أخبره فيما بعد.
  • محاولة اختبار الطفل بمن الأهم عنده بين أبويه محاولة تعرضه للتفكير السلبي فمن المفترض أن يدعم الوالدين محبة كل منهما للآخر وحبهم للطفل حتى لا ترجح كافة أحد على حساب الأخر فهم ليسوا في سباق، فيقرر أحدهم أن يقول للطفل سأرحل وأتركك مع أباك أو العكس، هذه الجملة كفيلة أن تخبر الطفل أنكم داخل صراع.
  • وقت التسلية يقوم الأب أو الأم بادعاء المرض أو الموت وكأنها لعبة ليعرفوا ما يكنه الطفل لهم وقتها يعرضوا هذا الطفل لاختبار نفسي مؤلم من الممكن أن ينتج عنه تبلد في المشاعر تجاه الطرفين وعدم تصديقهما فيما بعد وعدم شعور الكفل بالأمان تجاههم.
  • تحذير الطفل بأنه سوف تأتي الشرطة لتأخذه أو أنكم ستقومون بإيداعه في المخفر نتاج عدم استماعه للتعليمات أو غير ذلك، وقتها يشعر الطفل أنه غير آمن وسط هذا المنزل وأنه عرضه للغدر في أي لحظة مما يجعله يتعامل على هذا الأساس فيما بعد.
  • اختبار الطفل بمدى خوفه من شخصية كرتونية أو لعبة معينه واستخدامها لتخويفه وتحذيره هذا الفعل أيضا قادر على تحويل مشاعر الطفل تجاه الشخص الذي يقوم بالفعل ذاته، بالإضافة إلى كرهه أكثر لهذه الشخصية التي تهددونه بها.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر