القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

إنجلترا تتأهل لـ”يورو 2016″.. وروني يمارس هوايته في تحطيم الأرقام القياسية

بعد أن حجز المنتخب الإنجليزي مقعده في نهائيات كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2016) المقررة بفرنسا العام المقبل، تحوّل تركيز الفريق ونجمه واين روني نحو هدف جديد، وهو مواصلة تحقيق الأرقام القياسية.

وحسم المنتخب الإنجليزي تأهله عن المجموعة الخامسة بالتصفيات إثر فوزه على مضيفه منتخب سان مارينو 6 – صفر مساء السبت، وعادل روني الرقم القياسي المسجل باسم بوبي تشارلتون مع المنتخب الإنجليزي بعدما رفع رصيده إلى 49 هدفاً.

ويتطلع روني، قائد المنتخب، إلى تحطيم الرقم عندما يلتقي الفريق نظيره السويسري بعد غدٍ الثلاثاء على ملعب استاد ويمبلي.

وقال روني في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي): “معادلة رقم السير بوبي يعد شرفاً هائلاً، إنها لحظة رائعة وأنا فخور للغاية بها.. أتمنى تجاوز هذا الرقم والانفراد بالصدارة”.

وفقد روني فرصة تحطيم رقم تشارلتون في مباراة الأمس عندما جرى تبديله خلال الشوط الثاني، في قرار مدروس حسب ما أكده المدير الفني روي هودجسون.

وقال هودجسون: “كان قراراً مخططاً له.. في الحقيقة، جرى اختيار التشكيلة حسب خطة وُضعت على ضوء المباراة المقررة يوم الثلاثاء أمام سويسرا.. سيكون أمراً لطيفاً إذا سجل واين (روني) الهدف رقم 50 أمام سويسرا، لكن الأمر المؤكد أنه سيتجاوز الرقم”.

وأضاف: “إنها ليست آخر مباراة له، ولم تكن الفرصة الأخيرة.. إذا كانت هذه هي آخر مباراة له مع المنتخب، وهو بحاجة إلى هذا الهدف، ما كنت لأستبدله”.

وخرج روني ليلعب هاري كين بدلاً منه، وسجل الأخير أول أهدافه هذا الموسم.

كذلك شارك ثيو والكوت من مقاعد البدلاء ليسجل ثنائية، كما أحرز روس باركلي أول هدف له بقميص المنتخب الأول.

وقال والكوت: “هذا النوع من المباريات هو ما تتمنى إظهار قدراتك فيه.. فيجب أن تحاول إحداث الفارق عندما تشارك.. ولكن سيجرى تقييمنا في المباريات الأكثر صعوبة، لذلك عندما تأتي مباراة الثلاثاء، أتمنى أن نحصل على فرصتنا ونظهر قدراتنا”.

وكان الفوز في مباراة أمس هو السابع على التوالي للمنتخب الإنجليزي خلال سبع مباريات خاضها حتى الآن في المجموعة الخامسة، وبات الفريق الوحيد الذي حقق العلامة الكاملة حتى الآن في التصفيات.

كذلك كان المنتخب الإنجليزي أول من حجز مقعده في النهائيات، وذلك قبل ثلاث جولات من نهاية التصفيات.

وقال هودجسون: “لست متأكداً من أن التأهل المبكر يمكن أن يمنحنا أي أفضلية، لأننا على كل الأحوال سنحتاج إلى وقت طويل للتخطيط والتطوير”.

وأضاف: “ربما يمنحني ذلك فقط الفرصة لتجربة عناصر الفريق، لأننا لم نحصل على هذه الفرصة قبل كأس العالم، حيث كان علينا الفوز في آخر مباراتين في التصفيات للتأهل إلى النهائيات التي أقيمت في البرازيل”.

ومع انتهاء ضغوط تحقيق هدف التأهل الآن، حث روني زملاءه على عدم التراخي أمام سويسرا التي تحتل المركز الثاني في المجموعة.

وقال روني: “من المهم الفوز بهذه المباراة.. لقد تأهلنا إلى النهائيات، ولكننا بحاجة إلى التطور في كل مباراة.. نود مواصلة التقدم لنكون بمستوى أفضل.. إذا كنا نريد تقديم عروض جيدة في الصيف المقبل (خلال يورو 2016) علينا تحسين مستوانا”.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر