القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

إتيكيت زيارة الأم بعد الولادة

من الموقف التي تمر على الكثيرين منا زيارة أمّ بعد ولادتها، خاصة إذا كانت من الأقارب أو صديقة مقربة، لذلك نقدم لكِ بعض القواعد التي عليكِ مراعاتها عند هذه الزيارة. – الاتصال: أول شيء عليكِ فعله حين تلد إحدى صديقاتك أو أقاربك وتقررين زيارتها هو الاتصال بأحد أقاربها لمعرفة إذا كانت حالتها تسمح بالزيارة، وذلك في أيام الولادة الأولى، أو الاتصال بها شخصيا بعد عودتها إلى منزلها، للتأكد أنها في حال تسمح لاستقبال الزوار. اقرأ أيضا: بحسب «الإتيكيت».. إليك قواعد الاعتذار عن التأخير – مدة الزيارة: إذا كانت زيارة للأم الوالدة في المشفى فاحرصي على ألا تزيد مدة الزيارة على نصف الساعة، حتى لا ترهقيها أو تسببي إزعاجا لباقي المرضى. – الانتظار: في حالة معرفة أن المولود لا يزال بالمشفى بسبب وعكة بعد الولادة حاولي أن تعرفي من أقاربها هل حالتها النفسية تسمح بزيارتها أم تؤجلينها لبعد خروجه من المشفى. – الانتقاد: من قواعد الإتيكيت عند زيارة الأم بعد الولادة ألا تقومي بانتقاد شكل الطفل أو اسمه ولو حتى من باب الدعابة، وتجنبي مقارنته بباقي الأطفال واكتفي بالتهنئة. قد يعجبك أيضا:منتجات صحية وطبيعية للتخسيس ومشاكل البشرة وتساقط الشعر

[vod_video id=”J8ZSpz69xQJ9nFlY7i4mg” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر