النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

أعلى مشاهدة بتاريخ الدراما الأمريكية تحققها الحلقة الأخيرة من لعبة العروش GOT

أعلى مشاهدة بتاريخ الدراما الأمريكية تحققها الحلقة الأخيرة من لعبة العروش GOT image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

حققت الحلقة السادسة والأخيرة من دراما لعبة العروش- Game of thrones، أعلى نسبة مشاهدة داخل الولايات المتحدة الأمريكية، حيث بلغ عدد مشاهديها 19.3 مليون مشاهد.

وذكرت شبكة العرض HBO المنتجة للدراما الأوسع انتشارًا، بأن الحلقة الأخيرة من لعبة العروش حققت رقمًا قياسيا جديدًا في عالم الدراما التلفزيونية يفوق الرقم القياسي السابق للمسلسل في حلقته قبل الأخيرة قبل أسبوع، والذي سجل 18.4 مليون مشاهد.

مضيفة في تصريح رسمي أن الحلقة الأخيرة أصبحت أيضا الحلقة المنفردة الأعلى مشاهدة على الشبكة على الإطلاق متفوقة على الرقم القياسي السابق الذي سجله مسلسل الإثارة والجريمة “آل سوبرانو” في عام 2002.

وبعد ثمانية مواسم و73 حلقة، وصل المسلسل لنهايته بوفاة غير متوقعة واعتلاء شخصية لم تكن مرجحة للعرش، في الحلقة التي استمرت نحو ساعة و20 دقيقة وأنهت مساء الأحد حكاية أكثر من 12 شخصية، بجلوس “بران ستارك” على العرش الحديدي المصنوع من مئات السيوف.

وبذلك وصل المسلسل الذي أصبح حجر الأساس في عروض فترة الذروة لشبكة HBO إلى الختام، لكن موسمه الأخير كان أيضا الأكثر إثارة للانقسام، إذ وجد المعجبون والنقاد نقاطا اعتبروها سلبية في تطورات معينة في الحبكة، خاصة تلك المتعلقة بإحدى الشخصيات الرئيسة.

وكان أبرز انتقادات المعجبين هو تحول شخصية داينيرس تارغاريان (أم التنانين)، التي تلعب دورها الممثلة إيميليا كلارك إلى الشر، إذ استخدمت تنينها لتدمير عاصمة المملكة بعد استسلام أعدائها.

أم التنانين غاضبة بسبب نهايتها في الحلقة الأخيرة من لعبة العروش

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع