القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

أسباب تجعلك لا تفرطين في استخدام “مُطهر” اليدين !

يحرص الكثير من الأشخاص على استخدام مطهر اليدين لقتل الجراثيم والوقاية من الأمراض، لدرجة أنّ البعض يضعونه فى حقائبهم أينما ذهبوا ولا يمكنهم الاستغناء عنه. و مطهر اليدين مفيد في قتل البكتريا والجراثيم لكن الإفراط في استخدامه يسبب أضراراً كثيرة منها:

1- يدخل الكحول في تركيب مطهر اليدين بنسبة 60-90% مثل أيزوبوبانول أو إيثانول أوبروبانول، وكلّها مواد تؤثر على البشرة وتعرضها للجفاف ومن ثم تزيد من معدل الإصابة بالتجاعيد، لذا يُنصح باستعمال مرطبات بعد استخدامه.

2- هذه المواد لا تتطاير من اليدين بالسرعة المطلوبة وبالتالي تدخل في الدورة الغذائية للفرد وقد تصيبه بالتسمم.

3- يعتبر تهيّج العينين أحد الآثار الجانبية للاستعمال غير السليم لمطهر اليدين.

4- الإفراط في استخدامه يسبب ضعف مناعة الجسم.

5- العطور التى يحتوي عليها المطهر وكذا مادة ثنائي الفينول الكيميائية قد تؤدي على المدى البعيد إلى حدوث خلل في الهرمونات أو تسبب السرطانات.

6- مطهر اليد لا يقتل الجراثيم بالصورة التي تعرضها دعايات تلك المطهرات.

7- كما أنّه قد يُحدث التهاب الجلد أو الإكزيما نتيجة الحساسية من الكحول الموجود في مطهر اليدين.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر