النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أخبار منوعة
  • أسرة
  • أسرة خليجيات
  • أفلام
  • السعودية
  • برامج رمضان 2018
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • رسالة
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • طارق شو
  • لايف ستايل
  • مجتمع
  • مسلسلات رمضان 2018
  • مسلسلات رمضان 2019
  • مشاهير
  • مشاهير منوعات
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

أرقام مفزعة.. الخرف أكثر فتكا بالبريطانيين من أمراض القلب

أرقام مفزعة.. الخرف أكثر فتكا بالبريطانيين من أمراض القلب image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

أزاح مرض الخرف أمراض القلب من المرتبة الأولى لأكثر الأمراض فتكا بالبشر في دولة بريطانيا، حيث أوضحت إحصاءات حكومية أنه أصبح القاتل الأول في البلاد.

وبحسب صحيفة “التلغراف” البريطانية، فإن مرضى الخرف و”الزهايمر” تسببا في وفاة 70 ألف شخص و366 شخصا في الدولة البريطانية خلال العام الماضي، بينما تسببت أمراض القلب في وفاة 66 ألفا و76 شخصا.

وتسببت أمراض القلب في عام 2015 في وفاة 69 ألفا و785 شخصا، مقابل 69 ألفا و182 شخصا لأمراض الخرف، وذلك بحسب البيانات الصادرة عن مكتب الإحصاء الوطني العام الماضي، إضافة إلى الإحصاءات الجديدة للوفيات من وكالة أيرلندا الشمالية للبحوث.

ويعود التحول في أسباب الوفاة في بريطانيا إلى التحسن الطبي في مجال صحة القلب، حيث طورت الدولة مراكز الرعاية المعنية بالأمراض المتعلقة بالقلب كارتفاع الكوليسترول وضغط الدم.

وكانت الجمعيات الخيرية في بريطانيا قد دعت الحكومة إلى مضاعفة تمويلها السنوي للبحوث الخاصة بمرض الخرف، والمتوقع أن يصل عدد المصابين به إلى 1.2 مليون شخص بحلول عام 2040.

وقالت الرئيس التنفيذي في مركز بحوث ألزهايمر في بريطانيا، هيلاري إيفانز، إن هذه الأرقام تؤكد الأزمة الصحية التي تواجهها بريطانيا بسبب الخرف، لافتة إلى أن عدم وجود أي علاج حتى الآن لإبطاء الأسباب الكامنة وراء مرض الخرف، يظهر التحدي الكبير الذي علي الدولة مواجهته في المستقبل.

 قد يعجبك أيضا مشاهدة 

احذرضرب الرأس بالكرة يصيب الإنسان بالخرف.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع