القائمة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

أخطار الضغط المتقلّب للحامل

    يطرأ على المرأة الحامل العديد من التغيّرات الفسيولوجية، التي لا تقف عند حدود زيادة الوزن وكبر حجم البطن، بل هناك تغيّرات أخرى متعددة من أخطرها تقلّب مستوى ضغط الدم بين الانخفاض في الشهور الأولى والارتفاع في الشهور الأخيرة. وبحسب ما يؤكده الأطباء فإن الضغط المرتفع لدى المرأة الحامل يكون أكثر خطورة من المنخفض، لتأثيره المباشر على صحة المرأة والجنين، على حد سواء. في هذا الإطار يقول “الدكتور محمود زايد- استشاري أمراض النساء والتوليد”: من الإجراءات الروتينية التي يحرص عليها الطبيب مع كل زيارة شهرية للمرأة الحامل قياس مستوى ضغط الدم، للتأكد من أنه في مستواه المعتدل، مؤكداً أن انخفاض أو ارتفاع ضغط الدم لدى الحامل يشكّل خطورة كبيرة عليها، لاسيما في حالة الضغط المرتفع، الذي ينتج عنه تسمم في الحمل. موضحاً أنه خلال الشهور الأولى من الحمل- بدءاً من الشهر الأول وحتى الرابع والخامس- يعاني الكثير من النساء الحوامل من انخفاض نسبة الضغط، فيما يتغيّر الأمر بدخول الحامل في الشهور الأخيرة حيث يميل ضغطها للارتفاع. معتبراً أنّ الضغط المنخفض لا يدعو في كثير من الأحيان إلى القلق، ومن الممكن السيطرة عليه من خلال بعض العلاجات وتغيير بعض الأنماط الحياتية للحامل، إذ ينجم في الغالب عن انخفاض مستوى السكر في الدم، أو نقص التغذية السليمة للمرأة الحامل. مؤكداً أنّ من أخطر أعراض الضغط المنخفض:
  • الإغماء والقيء
  • الشعور بآلام شديدة في البطن
ومن أهم النصائح التي يجب أنْ تلتزم بها الحامل في حالة انخفاض الضغط: – الاهتمام بتناول الأغذية الصحية. – في حال الشعور بالإغماء يجب الجلوس في أقرب موضع والاستلقاء على أحد جانبيها لتحسّن مستوى تدفق الدم إلى القلب. – الاستشارة الفورية للطبيب وتعاطي الأدوية المخفضة للضغط. وفي حال الضغط المرتفع: تزداد الخطورة على الحامل في حال إهمالها استشارة الطبيب والالتزام بتناول العلاجات المخفضة للضغط، مشيراً إلى أنه في هذه الحالة قد تتعرض المرأة للتسمم الحمل ما ينتج عنه إجهاض ما قد يعرض حياتها للخطر. مشيراً إلى أنّ أعراض الضغط المرتفع تتمثّل في:
  • الشعور بالصداع المفاجئ.
  • ضعف في الرؤية.
  • آلام في البطن.
  • التبول بشكل متكرر.
موضحاً أهم سبل حماية الحامل من مخاطر الضغط المرتفع، وهي: – المتابعة الدقيقة مع الطبيب في حال الشعور المبكر بأيّ من أعراض ارتفاع الضغط. – التقليل من التوتر العصبي، فيعد من أهم مسببات ارتفاع الضغط. – أخذ قسط وافر من الراحة أثناء الليل. – الحرص على تناول الغذاء الصحي، والحد بشكل كامل من الأغذية التي تحتوي على الأملاح. – ممارسة الرياضة المناسبة للحامل، التي تساعد على تحسين عمل الدورة الدموية في الجسم ما يساعد في ضبط مستوى الضغط.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر