القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

أبرز مقومات نجاح المشاريع الصغيرة في سنواتها الأولى

يتوجه الكثير من الشباب والشابات في الآونة الأخيرة، إلى تقديم استقالاتهم من وظائفهم، وفتح مشاريع خاصة بهم. فهل تحول الدخول في هذا المجال إلى مغامرة وتجارب لا مدروسة؟ ولماذا نسمع بفشل المشاريع الصغيرة في سنواتها الأولى؟ وللحديث أكثر في هذا الموضوع، استضاف برنامج سيدتي مستشار الشركات الصغيرة والمتوسطة الأستاذ أسامة السلوم، الذي أوضح أن أهم مقومات النجاح للمشاريع الصغيرة في السنوات الأولى، هي الوقوف على الهدف من المشروع، ومعرفة الشريحة المطلوب التعامل معها وما تحتاجه من المنتج. ونصح الأستاذ السلوم، الشباب المقبلين على المشروعات الصغيرة والمتناهية، بعدم ترك الوظيفة الأساسية قبل معرفة مستقبل المشروع، وتحقيق دخل من المشروع الذي يجب أن يكون ضعف راتب الوظيفة. وفرق السلوم في حديثه بين ريادة الأعمال وتجارة الأعمال العادية، وقال أن ريادة الأعمال، تعتمد على الجرأة والمغامرة. ورائد الأعمال هو من يستطيع إيجاد حل بطريقة مبتكرة، وتختلف عن الطرق التقليدية التي يعرفها الناس. وأشار إلى أن المشروعات الصغيرة والمتناهية والمتوسطة، من الممكن أن تكون صاحبة ابتكار، لكنها مختلفة عن مشروعات الريادة. وأكد المستشار السلوم أن هناك أسباب قابلة للحل في المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر، مثل سوء إدارة المشروع أو ضعف الجودة. لكن المشكلة الأساسية التي لا يكون لها حل، هو تقديم منتج لا يوجد عليه إقبال في السوق.      

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر