إعلان

«كورة» يناقش تصحيح مسار المنتخب ويفتح ملف ديون نادي النصر

الأربعاء 11 أكتوبر 2017
07:36 AM بتوقيت السعودية

سلطت حلقة جديدة من برنامج “كورة” قدمها الإعلامي المتميز تركي العجمة، عبر شاشة “روتانا خليجية” الضوء على استعدادت المنتخب السعودي لمونديال روسيا 2018، وخسارته في المباراة الودية الثانية أمام غانا بثلاثة أهداف دون رد.

إعلان

كما تناولت الحلقة ملف ديون نادي النصر، التي وصلت خلال الفترة من 1 يوليو 2016 إلى 3 يونيو 2017، إلى 263,415,462 ريال سعودي.

وبحسب الجمعية العمومية للنادي، التي عُقدت مساء الثلاثاء، فإن ما تبقى من المديونية حتى تاريخه 205,119,572 ريال، وتم سداد 58,295,890 ريال.

‎وكان حجم الإيرادات قد وصل خلال هذه الفترة إلى 138,080,630 ريال، فيما كان صافي المصروفات 151,098,495 ريال، فيما بلغت الخسائر خلال نفس الفترة 13,017,865 ريال.

وأعلن الأمير فيصل بن تركي، رئيس نادي النصر، في وقتٍ سابق تقديمه دعماً مالياً للنادي بـ15 مليون ريال.

واستضاف”العجمة” في الحلقة الكاتب والناقد الرياضي عيد الثقيل، والناقد الرياضي الحصري لبرنامج “كورة”، عبد العزيز الغيامة، للحديث عن تفاصيل هذه الملفات الرياضية.

وحول خسارة منتخب الأخضر، قال عبد العزيز الغيامة إن الخسارة طبيعية في بداية مشوار الاستعداد للمونديال، وغانا أظهرت خبرة كبيرة في التعامل مع مثل هذه المباريات، مشيرا إلى أن المنتخب ظهر مفككا ومتباعدا بين الخطوط على أرض الملعب، ولم يكن لديه هوية.

وأكد بأن الوجود والظهور في كأس العالم أمر مختلف لأي لاعب، مستذكرا هدف سعيد العويران في مرمى بلجيكا عام 1994، والذي يعد ضمن أجمل أهداف المونديال.

من جهته، قال عيد الثقيل إن استعادة هيبة المنتخب السعودي هي أهم شيء قبل التفكير في كأس آسيا أو كأس العالم، ولا بد من ثبات العطاء، مضيفا: “لا تهمني خسارتنا في المعسكر الإعدادي، الأهم ماذا سوف نقدم في كأس العالم..”.

ودعا “الثقيل” إلى أن يستعيد الأخضر هيبته التي تأثرت بشكل كبير حتى أمام الفرق الخليجية.

وعلق تركي العجبمة: “هناك لاعبون لديهم “شيء زيادة” مثل المهاجم السوري عمر السومة وما قدمه أمام أستراليا، نحن نريد لاعبين لديهم هذا الشيء”.

وفيما يتعلق بملف نادي النصر، قال “الغيامة” إن الجمعيات العمومية ظهرت ليست واضحة، هناك لغط في التفريق بين المديونيات والالتزامات، متسائلا: كيف سجلت الأندية السعودية لاعبيها ولديها كل هذه الديون؟ داعيا إلى إجراء تحقيق مع لجنة الاحتراف.

وأضاف “الغيامة” أن المشهد النصراوي محبط بعد الاجتماع الشرفي، حيث حضر 11 عضو شرف فقط من أصل 60 تم دعوتهم، والنادي غير قادر على المنافسة على دوري أبطال آسيا، وهناك تراجع في الدعم، داعيا رئيس نادي النصر الأمير فيصل بن تركي توضيح الالتزامات العاجلة على النادي.

وقال عيد الثقيل إن هيئة الرياضة كانت في وقت سابق تصدر ديون الأندية، وكانت تطالبها بتخفيضها، لافتا إلى أن وضع نادي النصر كارثي، 60 مليون ملزم بسدادها وعاجلة غير الالتزامات.

وأضاف “الثقيل” أن وضع نادي النصر لم يتغير منذ 40 سنة، تغير فقط في سنتين وحقق الفريق الدوري.

وأشار إلى أن السيناريو الذي يحدث مع الأمير فيصل بن تركي ومطالبته بالرحيل سبق وحدث مع الأمير عبدالرحمن بن سعود رحمه الله.

كما لفت “الثقيل” إلى أن أعضاء شرف نادي النصر لم يجتمعوا إلا عندما أصبح مدرب نادي الهلال سامي الجابر.

لمشاهدة الحلقة كاملة : 

الأربعاء 11 أكتوبر 2017
07:36 AM بتوقيت السعودية