ناقد رياضي: الأمير الوليد بن طلال داعم الرياضة السعودية وتكريمه واجب

الإثنين 02 يناير 2017
02:57 PM بتوقيت السعودية

قال الناقد الرياضي أحمد الفهيد، إن الأمير الوليد بن طلال يقدم دورا وطنيا شديد الأهمية في دعم الرياضة السعودية، وذلك من خلال الدعم المادي الذي يقدمه لكافة الفرق وليس فريقه فقط، مطالبا بضرورة تكريمه بشكل رسمي بمشاركة جميع الأندية السعودية.

إعلان

وأضاف “الفهيد”، خلال لقائه في برنامج “كورة”، المذاع على قناة “روتانا خليجية”، والذي يقدمه الإعلامي خالد الشنيف، أنه بالرغم من أن السباق الانتخابي تم بشكل يليق بالكرة السعودية، ورغم أن من فازوا في الانتخابات يستحقون الفوز عن جدارة، ويتوقع منهم أن يحدثون نقلة نوعية في الرياضة السعودية، إلا أنه يؤخذ على السباق الانتخابي كم الكذب والافتراءات التي طالت بعض المرشحين لصالح مرشحين بعينهم.

وقال الناقد الرياضي، أنه من المفهوم استخدام المرشحين في العملية الانتخابية كافة الوسائل للفوز، إلا أن المعايير الإعلامية للسباق الانتخابي تشدد على عدم المساس .

بسمعة الأشخاص المرشحين، وهذا ما لم يحدث في انتخابات الاتحاد السعودي.

ولفت “الفهيد”، إلى أنه في العملية الانتخابية لاتحاد كرة القدم السعودية، لجأ البعض لتشويه سمعة بعض المرشحين وتطاولوا عليهم بالكذب والافتراءات الباطلة من أجل دعم مرشحيهم، مشيرا إلى أنه يتمنى من دكتور عادل عزت أن يكون على قدر طموحات الجمهور الرياضي، وأن يتجاوز أخطاء المرحلة السابقة، ليقلل نسبة الأخطاء التي وقع فيها الاتحاد السابق.

وأكد الناقد الرياضي، أن الانتقاد البناء هو مبتغى كل ناقد من أجل خدمة الرياضة السعودية، وأن انتقاده لأحمد عيد وإدارته لم يكن لأمر شخصي، وإنما كان من أجل الصالح العام الذي سعى إليه هو نفسه، مشيرا إلى أنه قد يكون انتقاده به بعض التجني، إلا أن هدفه في الأساس البناء وليس الهدم.

وفى إطار تقييم أداء الاتحاد السابق، قال عبد الغنى الشريف الناقد الرياضي، إنه لا أحد ينكر المجهود الذي بذله الاتحاد السابق للنهوض بالكرة السعودية، ولا يشكك أحد في قدرات مسئولي الاتحاد، واصفا إياهم بالقامات المميزة في العمل الرياضي والاقتصادي، إلا أنه كان يتمنى لو أن يضم الاتحاد الحالي اسم سلمان مالك، لكونه اسما أثبت جدارته في عمله ومهاراته في الإدارة وأمانته في خدمة العمل الرياضي، إلا أن اللعبة الانتخابية لا يمكن أن يتنبأ بنتائجها أحد، وأتت الرياح بما لا تشتهى السفن، رغم أن كل المؤشرات كانت تشير لفوز سلمان.

وأشار إلى ضرورة تطبيق النظام الكروي بقوانينه على جميع الأندية دون تمييز أحد، متمنيا على دكتور عادل عزت ألا يكون للأعضاء دورا في اللجان النوعية للاتحاد، لافتا إلى إمكانية الاستعانة بأشخاص من خارج منظومة الأعضاء.

وعن تكريم الأمير الوليد بن طلال ، أكد أنه وقف على مسافة واحدة من كل الأندية وحرص على دعم فرق الهواة أيضا مثلها مثل الفرق الكبيرة، لافتا إلى أنه لم يسعى لتحقيق مجد شخصي بل كان يجتهد لرفع شأن الرياضة السعودية والنهوض بها.

الإثنين 02 يناير 2017
02:57 PM بتوقيت السعودية