break

فلسطينيتان تبتكران مادة جديدة للبناء.. “الكعك” بديلا للأسمنت!

الأربعاء 11 يناير 2017
10:14 AM بتوقيت السعودية

بالرغم من حالة الحصار التي تفرضها قوات الاحتلال على قطاع غزة، إلا أن سكان البلدة مازالوا يخترعون أشياء جديدة ومفيدة، حيث نجحت مهندستان من غزة في اختراع بديل للإسمنت من رماد الفحم.

مجد المشهراوي وروان عبد اللطيف، مهندستان حاصلتان على درجة البكالوريوس بالهندسة المدنية من جامعة غزة الإسلامية، ابتكرا هذا الاختراع الجديد والذي يطلق عليه “الكيك الأخضر”، لإيجاد حل لنقص مواد البناء في القطاع المحاصر منذ أكثر من 10 سنوات.

وطوب Green Cake أو الكعك الأخضر هو كالأسمنت العادي، ويرجع سبب تسميته بـ”الكعك” لأنه أخف من الطوب المصنوع من الإسمنت بكثير، وأخضر لأنه صديق للبيئة كونه يعيد استخدام رماد الفحم.

وبحسب تقرير صحيفة “الإندبندنت” البريطانية، فإن الكعك الأخضر أرخص بنسبة 25% مقارنة بالطوب العادي.

ويتعرض قطاع غزة لحصار خانق، ما يجعل من الصعب على الفلسطينيين استيراد مواد البناء اللازمة، جراء مخاوف إسرائيلية من استخدامها لأغراض أخرى مثل حفر الأنفاق التي تستخدمها المقاومة.

وبدأت المهندستان اختبار بدائل عام 2015 بهدف إيجاد مصدر محلي بديل للإسمنت، وبعد تجارب مكثفة على عدة خلطات من الرمل والرماد لفحص مدى تحمل الوزن والجاذبية والنار والأمطار، وصلت كل من روان ومجد للطوب الذي يسمى الآن غرين كيك.

وانطلق المشروع بمنحة من الجامعة، وبحلول أغسطس 2016 حصلت المهندستان على عميلهما الأول.

وتأملت المهندسة مجد المشهراوي، أن يكتسب هذا الاختراع الزخم الكافي ليتيح لها إنشاء مصنع وخلق فرص عمل، وخفض اعتماد القطاع على مواد البناء المستوردة.