إعلان

الموقع الرسمي لمجموعة روتانا

أبرز الأخبار والبرامج والمسلسلات والفيديوهات حسب الطلب

break

سر ارتباط الحب من النظرة الأولى بـ”الطفولة”!

الثلاثاء 10 نوفمبر 2015
09:09 AM بتوقيت السعودية

هل الحب من أول نظرة ما زال موجوداً؟ هل هو حقيقة أن مجرد اعتقاد خاطئ؟ كثير من النظريات والتحليلات تحدثت عن الموضوع، منها من قال إن الحب من النظرة الأولى حقيقة لا يمكننا نكرانها، وتفسيرات أخرى ألغت هذه النظرية واعتبرتها مجرد اعتقاد خاطئ، كما قامت بعض مدارس علم النفس بإلغاء مفهوم “الحب”، ويبقى السؤال ما حقيقة “الحب من النظرة الأولى”؟

إعلان

الحب أقوى!

يقول الدكتور أنطوان الشرتوني المتخصص بالأمراض النفسية والتحليل النفسي، مجيباً عن هذه التساؤلات، وهل الحب موجود، وما أنواعه بقوله: “الحب من أسمى المشاعر والمعاني وله أشكال كثيرة، إن الحب موجود منذ نشأة الإنسان ومن أشكال الحب حب العاشق، وحب الله، وحب الوالدين لأطفالهم”، مضيفاً: “الحب هو الشعور بمشاعر الألفة والود لهذا الشخص، طبعاً هو موجود، ويمكننا التأكد من وجوده من خلال دلائل كثيرة منها الاهتمام الكبير بين المتحابين، الغيرة الجميلة الراقية والعذوبة في التعاطي والاحترام بالمعاملة وغيرها من التصرفات التي تجعل “المغروم” لا ينتبه لما يدور من حوله لأن الحب “أقوى” منه”.

أوديب على الخط

وعن ماهية الحب من النظرة الأولى يقول: “الأشخاص الذين يؤمنون بالحب يؤمنون أيضاً بأن الحب من أول نظرة يمكن أن يحدث لأي شخص وفي أي مكان وفي أي زمان، فعندما يلتقي إنسان شخصاً آخر، تمكن بشكل مباشر أو غير مباشر أن يلبي شروطه اللا شعورية واللا واعية وأيقظت عنده مشاعر جميلة قديمة مرّ بها منذ طفولته، وطبعاً عقدة أوديب تلعب دورها في إيقاظ هذا الحب، ومن المؤكد أن يقع هذان الشخصان في شباك الهوى، وسبب أهمية الحب هو التعويض عن شيء نفتقده فى أنفسنا أو عندما نجد شخصاً مشابهاً لنا أو مشابهاً لأحد عزيز علينا مثل الأب أو الأم”.

وأنهى الشرتوني كلامه قائلاً: “ليس هناك أجمل من الحب، فكيف لو كان حباً من النظرة الأولى”.

الثلاثاء 10 نوفمبر 2015
09:09 AM بتوقيت السعودية